اهلة حمراء

product-img

اهلة حمراء

بقلم: زهراء القطان

45.0 ر.س

تم اكتشاف مرض السكلسل في شيكاغوا الولايات المتحدة عام 1910 وتوالت الأبحاث عن المرض منذ ذلك الحين حتى يومنا الحالي... بحسب الاحصائيات العالمية فإن في العالم حوالي ستة ملايين مصاب بالسكلسل وأكثر من ثلاثمئة مليون حامل للمرض.. يتمركز أغلبهم في القارة الافريقية ويتفرق نسبة من المصابين على بقية الدول بين الولايات والمتحدة وبريطانيا والمملكة العربية السعودية وبعض الدول الأخرى..

 

تحكي الرواية قصة فرح _المصابة بالسكلسل_ التي تكتب ذكريات حياتها الى نور... ذكريات من طفولتها، ومراهقتها وايام نضجها... تنقلنا معها عبر المحطات المختلفة التي مرت بها فرح بدأ من وفاة والدها بسبب نفس المرض، واكتشاف اصابتها بالسكلسل.. مرورا بالنوبات التي تجاوزتها.. وانتهاء باليوم الذي قررت فيه ان تكتب..

 

رغم أن أبطال الرواية وتفاصيل حياتهم هو من وحي الخيال إلا أن الأجزاء الطبية في الرواية مبنية على حقائق عن مرض السكلسل تمت مراجعتها من قبل أطباء أمراض الدم..

 

تقول أرقام وزارة الصحة أن عدد المصابين بالسكلسل في المملكة العربية السعودية تدور حول الثمانين ألف.. وأن مشكلة إنجاب أطفال مصابون بالمرض لازالت مستمرة رغم فرض تحاليل ما قبل الزواج ومبادرات التوعية بالزواج الصحي..

 

كتبت هذه الرواية كمحاولة مني وأنا شخص سليم لفهم المرض.. وأسعى لنشرها كمحاولة لإيضاح شيء بسيط عما يعيشه مصابي السكلسل للقارئ..

+ -
, اضف الى المفضلة

تفاصيل المنتج

القسم : رواية
اللغة : عربي
سنه النشر: 2020
الكمية : 1000
الوزن ( جرامات ) : 195
عدد الصفحات : 218
الردمك : 9786038292877
نوع الغلاف : غلاف ورقي
الزيارات : 1542

0 تعليقات لهذا الكتاب

    لا يوجد تعليقات حاليا

اضافة تعليق

قيم الان

ذات صلة


image description

الازميل

40.0 ر.س

رواية الإزميل هي رواية فلسفية اجتماعية، تدور أحداثها عن قصة ناحت لا يشبه الناحتين كثيرا، إذ امتاز هذ...
image description

نبتة الرصيف

50.0 ر.س

رواية تناقش قضايا اجتماعية بالنساء خاصة وبالمجتمع عامة
  • جديد
image description

ثلاثة أحرف ونون

25.0 ر.س

تسطر روايتي عن ما جٌبلت قوامة الرجل  فيه على انثاه وعن علاقة  زواج انتهت بفشل ذريع لعدم فه...
  • جديد
image description

بارق وتنعوط

45.0 ر.س

من احدى مناطق الجنوب بارق وتنعوط شاب وفتاه عاشا سوية في القرية التي احتوت طفولتهما و كما عاشها الإبا...
  • جديد